Mon, 25th Oct, 2021 /
18 Rabīal-Awwal, 1443
الإثنين ٢٥ , أكتوبر , ٢٠٢١ / 18 رَبِيع ٱلْأَوَّل , 1443
مكتب الأزهر الإعلامي كتب
استقبل فضيلة أ.د/ محمد الضويني، وكيل الأزهر، اليوم الأربعاء بمقر مشيخة الأزهر، الدكتور سليم علوان، الأمين العام لدار الفتوى بأستراليا، ‏لبحث سبل التعاون المشترك في المجالين العلمي والدعوي.‏ وقال وكيل الأزهر: إننا حريصون على أن يكون لنا امتداد مع كل صاحب فكر ومنهج وسطي، لإيصال رسالة الإسلام الصحيحة، مبينًا أن الأزهر استقبل هذا العام 533 طالبًا وطالبة من أبناء الجالية المسلمة بأستراليا ‏بمراحل التعليم المختلفة، بداية من رياض الأطفال وصولًا إلى الدراسات العليا، وهذا العدد يدل على حرص أبناء الجالية ‏الإسلامية في أستراليا على تلقي العلوم الدينية والمنهج الأزهري وثقتهم الكبيرة فيه.‏ من جانبه، قال الدكتور سليم علوان الحسيني: إن خوفنا على أبنائنا وعلى الأجيال ‏القادمة من أبناء الجالية المسلمة الاسترالية؛ جعلنا نتمسك بالمنهج الأزهري، فهو منهج الاعتدال ويدعو إلى السلام والمحبة وبناء ‏الأوطان، مضيفًا أن الأزهر يعمل على حماية أبناء المسلمين من التطرف، ويحصنهم من التشدد والانحراف؛ وذلك بفضل منهجه ‏الوسطي المستنير، وهذا سر بقائه لأكثر من ألف عام، مؤكدًا على أن أوروبا تحتاج لفكر ومنهج الأزهر، ‏لترسيخ التعايش السلمي المشترك 
 
 
 

The Grand Mufti of Australia, His Eminence Dr. Sheikh Salim Alwan responds to the invitation of Al-Azhar Asharif of Egypt to a Summit of Global Muftis. On Wednesday 4th of August 2021, the delegate of Al-Azhar of Egypt, Dr. Mohamed Al-Dhawini, receives the Grand Mufti of Australia and confirms: We are keen to have an extension with every intellectual and intermediate approach, to convey the correct message of Islam, pointing out that al-Azhar received this year 533 students from the Muslim community in Australia at different stages of education, from kindergarten to graduate studies, and this number shows the keenness and great confidence of the Muslim community in Australia to receive religious sciences and the Azhari curriculum. For his part, Dr. Salim Alwan Al Husseini said: Our fear for our children and future generations of the Australian Muslim community has kept us adhering to the approach of Al-Azhari, which is the approach of moderation and calls for peace, love and nation-building, adding that Al-Azhar works to protect the children of Muslims from extremism, and protects them from extremism and deviation, thanks to his enlightened centrist approach, and this is the secret of its survival for more than a thousand years. Dr. Sheikh Salim Alwan stressed that Europe needs the thought and approach of Al-Azhar, to consolidate peaceful coexistence.

                                       

 

 

< Previous Post

تهنئة بعيد الأضحى-وزير الهجرة والجنسية وخدمات المهاجرين و شؤون تعدد الثقافات

Next Post >

1443 عام هجري سعيد

Darulfatwa

35 Brancourt Ave,
Bankstown NSW 2200

P: +612 9793 3330
F: +612 9793 3103
info@darulfatwa.org.au

Darulfatwa World Map