التحذير من كتاب “مولد العروس”

مما يجب التحذير منه كتاب يسمى ” مولد العروس ” وهذا كتاب مجهول مؤلفه لم يعرف من هو، ونسبه بعض الناس بلا دليل لابن الجوزي، وفيه هذه الكلمة القبيحة المفتراة والمنسوبة إلى كعب الاحبار ” إن الله قبض قبضة من نوره وقال كوني محمدًا ” وهذا الأثر فيه إثبات أن الرسول جزء من الله، لمن اعتبر هذا النور نورا متصلا بذات الله على زعمه، وإن اعتبره مخلوقًا لله يكون المعنى أن الرسول جزء من نور خلقه الله تعالى، وكلا الأمرين فاسد لا يصح. إنما الرسول صلى الله عليه وسلم خُلق جسده من نطفة أبويه كغيره من الناس.

وقد ورد في الحديث الصحيح:” أن الله تعالى خلق كلَّ شىء من الماء“. يُفهم منه أن روحه خلق من الماء.

ويجب التحذير من قول بعض المنشدين:” ربي خلق طه من نور ” فنقول: أما جسده فهو خلق من نطفة أبويه لقول الله تعالى ” قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ ” سورة الكهف، وأما روحه فلم يرد في ذلك أنه خلق من كذا لأنه قول بلا علم وقد نهينا عن ذلك.

قال الله تعالى “ وَلاَ تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ ” .

فهؤلاء الذين يقولون: إن الرسول خُلق من نور وأن نوره أول خلق الله، كان خيرا لهم أن يقولوا: “الرسول أفضل خلق الله ” ويسكتوا عن ذاك الكلام.

 

< Previous Post

حكم من أحل إسقاط الجنين

Next Post >

التحذير ممن يحرم صلاة المرأة في البرية

Darulfatwa

35 Brancourt Ave,
Bankstown NSW 2200

P: +612 9793 3330
F: +612 9793 3103
info@darulfatwa.org.au

Darulfatwa World Map