بسم الله الرحمن الرحيم

                أكبر حشد شعبي في الإفطار الرمضاني في مالبورن                       

برعاية دار الفتوى

تعاونًا على الخير ولإضافة المحبة في شهر الخيرات رمضان، أقامت الجمعية الإسلامية الإجتماعية والجمعية الهررية في فكتوريا الإفطار الرمضاني الكبير برعاية دار الفتوى في أستراليا بحضور عدد كبير من المشايخ والوجهاء ورؤساء الجمعيات والفعاليات وبعض مدراء المدارس والإعلاميين من أبناء الجالية إضافة إلى رئيس الجمعية الإسلامية الشيخ مصطفى الشامي، والشيخ عباس شاش عن الجمعية الهررية، والأمين العام لدار الفتوى سماحة الشيخ سليم علوان الحسيني، ونائب منطقة برنزويك كارلو كارلي ممثلًا رئيس ولاية فكتوريا ستيف براكس، ورئيس بلدية مورلاند طوني حلو، وعضو بلدية الهيوم محمد عبوشي، ورئيس الجامعة اللبنانية في ملبورن بشارة طوق.                  .
بدأ الحفل بتقديم عريف الاحتفال لفريق الإنشاد للتراث الديني التابع لجمعية المشاريع الخيرية الإسلامية الذي جاء خصيصا من سدني لإحياء هذه المناسبة الرمضانية العظيمة.

ثم كانت كلمة الأمين العام لدار الفتوى سماحة الشيخ سليم علوان الحسني ومما جاء فيها:  "شهر رمضان شهر الخيرات والمبرات شهر العطف والرحمة شهر الإحسان ومواساة الفقراء شهر الإلفة والمحبة والتسامح. شهر أنزل فيه القرءان والتوراة والإنجيل شهر فيه ليلة هي خير الليالي عند الله ألا وهي ليلة القدر شهر هو سيد الشهور عند الله فحري بالعاقل الفطن أن يتزود منه بالطاعات فيصوم نهاره ويقوم ليله طلبًا لرضى مولاه سبحانه وتعالى.                                                   
تعالوا بنا أيها الإخوة، نقف عند مدرسة شهر رمضان لبيان ما ينبغي للصائم أن يتحلى به في شهر الصيام من سماحة النفس وسعة الصدر إذا سفه عليه أحد من الناس، صيانةً لصومه من مجاراة السفهاء والنزول إلى درك الجهلاء .
أيها الإخوة، إن التدين شىء حسن عظيم وحاجة وضرورة لأنه ينور القلوب ويبلور العقول، إن التدين ينقذ من الهوى، والتدين هو غير الغلو والتطرف اللذين نرى نتائجهما وآثارهما السلبية في كثير من البلدان.

أيها الإخوة والأصدقاء: لقد وعدنا نحن في دار الفتوى أن نحافظ على نهج الاعتدال، وانطلاقًا من هذه الثوابت، أقمنا ندوة علمية في آب العام الماضي تحت عنوان " أهل السنة يحاربون التطرف " وانبثق عنها وصايا، من أهمها تأهيل الدعاة وتمكنهم في العلم وتزويدهم بالأدلة والوثائق التي تكشف التطرف وأهله، فتنفيذًا للوصايا أقمنا دورتين علميتين للدعاة والأساتذة، الأولى بعنوان: " الدورة الشرعية في بيان صفة الأئمة "، والثانية بعنوان " الدورة الأزهرية " باللغة العربية والإنكليزية، للذكور والإناث، بإشراف وتعليم ذوي الخبرة والاختصاص، تأهل فيهما عدد كبير من أبناء الجالية الإسلامية، وقبل أيام عملنا لقاء تكريميًا، برعاية رئيس الورزاء جون هاورد ممثلًا بالأستاذ أندرو روب، كرمنا فيه الدعاة ووزعنا عليهم شهادات تقدير، ءاملين منهم أن يعملوا بما تعلموا، وأن يبلغوا ذلك للناس بالرفق واللين والحكمة، ولا سيما للناشئة وباللغة الانكليزية " اهـ.

ثم كان عرضًا لشريط مصور عن نشاطات دار الفتوى في أستراليا أفرح قلوب الحاضرين وأضفى البهجة على وجوههم، ثم كانت كلمة كارلو كارلي نائب منطقة برنزويك ممثلًا رئيس ولاية فكتوريا ستيف براكس، الذي أثنى فيها على خدمات وأهداف دار الفتوى في مكافحة الجهل والتطرف ونبذ العنف والحض على الاعتدال والدعوة إلى صيغة التعايش الحسن، ثم أثنى على دور الجمعية الإسلامية الاجتماعية في فيكتوريا ولا سيما في منطقة برنزويك، مستعرضًا أحوال الجالية الإسلامية في هذه المحلة ".

ثم كانت كلمة رئيس الجمعية الإسلامية الشيخ مصطفى الشامي ومما جاء فيها:

" تأسست الجمعية الإسلامية لتعليم علم الدين الصافي على وفق هدي القرءان وهدي رسول الله صلّى الله عليه وسلّم،وتعتمد على الكتب الشرعية الموثوق بها ولا سيما التي قرظتها جامعة الأزهر في مصر. 

إن الجمعية الإسلامية هي صوت الاعتدال، تسعى لتنقية المجتمع المسلم من الأفكار المتطرفة التي تؤدي إلى قتل الأبرياء، وتدعو إلى صيغة التعايش الحسن بين المجتمع الأسترالي وترفض كل أنواع التطرف والإرهاب."
ثم كانت كلمة رئيس بلدية مورلاند طوني الحلو الذي هنأ الجمعية الإسلامية الاجتماعية وأثنى على دور دار الفتوى الأسترالية في جهودها وأهدافها النبيلة.

وختم الاحتفال بدعاء من الشيخ عباس شاش من الجالية الهررية.

الجمعية الإسلامية الاجتماعية تشكر جميع من شارك في هذا الحفل وساهم في إنجاحه، وتخص بالذكر فريق الإنشاد الديني الذي أثلج صدور الحاضرين بأصواته منشديه العذبة مع ما تخلل الاحتفال من عروض مصورة وفيديو كليب للمنشد الحاج محمد قرانوح ومحمد الخير، سائلة الله تعالى أن يعيد علينا هذه المناسبة باليمن و البركات.

                                                                               صادر عن أمانة السر في الجمعية

 

< Previous Post

إفطار جمعية رعاية المرأة المسلمة

Next Post >

برعاية دار الفتوى

Darulfatwa

35 Brancourt Ave,
Bankstown NSW 2200

P: +612 9793 3330
F: +612 9793 3103
info@darulfatwa.org.au

Darulfatwa World Map