برعاية دار الفتوى                                     
                        
جمعية ليفربول الإسلامية تقيم إفطارها السنوي الثاني

كعادتها كل سنة أقامت جمعية ليفربول الإسلامية إفطارها السنوي في ليفربول وكان في مقدمة الحضور الأمين العام لدار الفتوى سماحة الشيخ سليم علوان الحسيني، النائب بول لينش، رئيس جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية الدكتور غياث الشلح، رئيس إذاعة الجالية الإسلامية الحاج محمد محيو، رئيس جمعية ليفربول الحاج مصطفى المصري، فضيلة الشيخ بلال حميصي، قائد منطقة الشرطة في ليفربول مايكل بلوتيكي، مدير كلية الأمانة الأستاذ محمد الدنا، الشيخ محمد هازارفي عن جمعية جنوب غرب سيدني الإسلامية، ورؤساء وممثلي جمعية أوبرن الإسلامية، الجمعية الصوفية الأوسترالية ،جمعية الأشراف الإسلامية، جمعية رعاية المرأة المسلمة، جمعية لاكمبا الإسلامية، الكشاف الإسلامي، وغيرهم من الجمعيات، بالاضافة إلى حشد واسع من أبناء ليفربول.
بدأ الاحتفال بتلاوة مباركة من القرءان الكريم بعدها رفع أذان المغرب وبعد تناول الإفطار قدم عرض مصور عن النشاطات الاجتماعية لجمعية ليفربول الإسلامية، تلاه كلمة الأمين العام لدار الفتوى سماحة الشيخ سليم علوان الحسيني جاء فيها:                                                                                                           
إن من أبرز مزايا شهر رمضان نزول القرءان الكريم والذي أنزله الله على قلب حبيبه المصطفى ليخرج الناس من الظلمات إلى النور ويرشدهم إلى سواء السبيل، ومما يتميز به شهر رمضان ليلة القدر التي جعلها الله خيرًا من ألف شهر تنـزّل الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كل أمر سلام هي حتى مطلع الفجر، من صامه إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدّم من ذنبه .

إنه من الحاجة الماسة أن يكون في هذا البلد مجلس إسلامي يضم عددًا كبيرًا من الدعاة والمشايخ من مختلف الجاليات العربية والعجمية، يهتم بإعطاء الفتاوى الصحيحة المؤيدة بالأدلة النقلية والعقلية ويسعى لجمع الكلمة ووحدة الصف ويحارب الأفكار المتطرفة الهدامة والأهواء المردية .

وهذا هو أمل المخلصين، لذا كانت دار الفتوى، ومن بين هذه المؤسسات التي دعمت دار الفتوى بجد وإخلاص وانضمت لها: جمعية ليفربول الإسلامية، التي لا تألوا جهدًا في خدمة المجتمع ، فكانت حقًا منارة هدى في هذه المحلة. 

وتلا كلمة سماحة الشيخ علوان عرض مصور عن إنجازات دار الفتوى.

بعد ذلك ألقى النائب بول لينش كلمة شكر فيها الجمعية صاحبة الدعوة كما تحدث عن أهمية التعايش الحسن بين المجتمع الأسترالي كما هنأ لينش الجالية الإسلامية بشهر رمضان المبارك وأثنى على الانجازات التي تحققها الجالية الإسلامية في مدينة ليفربول وقال: إن معرفتي بكم تعود لأكثر من خمس عشرة عامًا وها نحن نرى المزيد والمزيد من الإنجازات.

في نهاية الحفل قدم رئيس الجمعية هدايا تذكارية لسماحة الشيخ سليم علوان الحسيني والنائب بول لينش وقائد الشرطة لمدينة ليفربول تعبيرًا عن امتنان الجالية على ما يقدمونه من خدمات .

                                                                   القسم الإعلامي في جمعية ليفربول الإسلامية

 

< Previous Post

أكبر حشد شعبي في الإفطار الرمضاني في مالبورن

Next Post >

إفطار الجالية الهررية في مالبورن – 2006

Darulfatwa

35 Brancourt Ave,
Bankstown NSW 2200

P: +612 9793 3330
F: +612 9793 3103
info@darulfatwa.org.au

Darulfatwa World Map