المؤتمر الدولي الثاني للعلماء والمفكرين الإسلاميين المنعقد في جاكرتا                                       

                        بين 20 و 22 حزيران2006 بعنوان: الإسلام رحمة للعالمين        

عاد أمين عام دار الفتوى في أستراليا سماحة الشيخ سليم علوان الحسيني من المؤتمر الدولي الثاني للعلماء والمفكرين الإسلاميين المنعقد في جاكرتا بين 20 و22 يونيو 2006 بعنوان:" الإسلام رحمة للعالمين "، والذي ضم 300 من العلماء والدعاة والمفكرين والمثقفين من جميع البلدان منها الولايات المتحدة وأستراليا وبريطانيا وكندا وألمانيا وفرنسا والفليبين وهولندا وتايلاند وكولومبيا واليابان، خاصة من 57 دولة إسلامية.

وقد كانت كلمة الأمين العام لدار الفتوى في أستراليا خلال المؤتمر عن: " التعليم الديني في المجتمعات الغربية "، ومما جاء فيها: "جعل الله تعالى هذا الدين العظيم دين خير وسلام، ودين عدل واعتدال، ودين هدى ورحمة، وعلى هذا سارت دار الفتوى في أستراليا في تقرير العقيدة الإسلامية الصافية المستقاة من كتاب الله وسنة نبيه وما قرره علماء السلف وأجمعت عليه الأمة، محذرة من دعاة التكفير الشمولي الذين يستحلون دماء الأبرياء ويفجرون أنفسهم في المطارات والباصات والقطارات.

هذا مع تأكيدنا على وجود فرق كبير بين المسلمين والإرهابيين وأنه لا علاقة بين الإسلام وبين الإرهاب والتطرف، معلنين أن المسلمين في العالم يبرأون ويتبرءون من العنف الممقوت والتطرف البغيض، ومشددين على عدم ربط الإسلام بالإرهاب، والمسلمين بالمتطرفين، داعين في الوقت نفسه لتعاون جدي مع الجميع لمعالجة هذه الظاهرة وكل حسب اختصاصه واستطاعته بالحكمة والجرأة المطلوبة مع الإشارة إلى أن الجهل يُحَارب بالعلم، والتطرف يُحَارب بالإعتدال، والباطل يُحَارب بالحق".

وفي ختام المؤتمر كانت كلمة الأمين العام لدار الفتوى في أستراليا سماحة الشيخ سليم علوان الحسيني بالنيابة عن جميع المشاركين شكر فيها اللجنة التنفيذية للمؤتمر وحسن ضيافتهم وأكد فيها على تطبيق هذه البنود المهمة: الإسلام دين خير وسلام، ودين هدى ورحمة، دين يحارب العنف الممقوت والتطرف البغيض، دين يحث على التخصص بكل المجالات النافعة والهادفة، دين يرفض كل جهل وتخلف وضعف وهوان، دين يدعو إلى العدل والإعتدال والإحسان، وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي، دين يؤمر بصيغة التعايش الحسن.

هذا وقد كان لسماحة الشيخ سليم علوان لقاءات جانبية مع اللجنة المنظمة للمؤتمر ومع المشاركين أكد فيها هذه البنود الأساسة.

 

< Previous Post

الجالية الإسلامية بقيادة دار الفتوى تكرم فضيلة الشيخ حليم والمقرىء الحاج قرانوح

Next Post >

دار الفتوى وأهل البيت

Darulfatwa

35 Brancourt Ave,
Bankstown NSW 2200

P: +612 9793 3330
F: +612 9793 3103
info@darulfatwa.org.au

Darulfatwa World Map