قال الله تعالى: "مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ "

مما يجب التحذير منه قول بعض الناس عن الله تعالى (( أبو الخيمة الزرقا )) فإن هذا اللفظ فيه نسبة الأبوة إلى الله ونسبة تحيز الله في السماء، وكلا الأمرين صريح في مخالفة القرءان.

وأما من كان ضعيفًا في اللغة العربية ولم يفهم من هذه الكلمة إلا أن الله تعالى مالك السماء وخالقها وليس ساكنها فلا يحكم عليه بالردة، ولكن واجب النهي عنها.

ومما يجب الحذر منه قول بعض الناس عن (( جهنم غدًا نتدفأ بها)) أو(( قول بعضهم دعوت لك بالجنة فوجدت النار أدفأ لك)) فإن هذا الكلام مخالف لقول الله تعالى:( وَلَا يُخَفَّفُ عَنْهُم مِّنْ عَذَابِهَا) وقوله تعالى:( وَقَالُواْ لاَ تَنفِرُواْ فِي الْحَرِّ قُلْ نَارُ جَهَنَّمَ أَشَدُّ حَرًّا لَّوْ كَانُوا يَفْقَهُونَ).

< Previous Post

بيان معنى العيال في اللغة

Next Post >

التحذير من قولِ بعض الناس: “التَّكَبُّرُ علَى المُتَكَبِّرِ صَدَقَةٌ”

Darulfatwa

35 Brancourt Ave,
Bankstown NSW 2200

P: +612 9793 3330
F: +612 9793 3103
info@darulfatwa.org.au

Darulfatwa World Map