بسم الله الرحمن  الرحبم

أقامت الجمعية الهررية في فكتوريا إفطارها الرمضاني السنوي بحضور عدد كبير من أبناء جاليتها إضافة إلى رئيس الجمعية وعدد من الدعاة والمشايخ وبحضور أمين عام دار الفتوى في أستراليا سماحة الشيخ سليم علوان الحسني الذي ألقى كلمة جاء فيها:
"
لقد أودع الله جلت قدرته  في الصوم من الحكم  والأسرار ما يعود على الصائم بالخير والسعادة في دنياه وءاخرته ، ومما تتجمل به نفس المؤمن الصائم الطائع في شهر رمضان تقوى الله والمسارعة في أنواع الطاعات رجاء  ثواب الله وخوف عقابه ، وذلك ما أجمله الله عزوجل في قوله ( لعلكم تتقون )  .
معشر الحضور
إنه من الحاجة الماسة أن يكون في هذا البلد مجلس إسلامي يضم عددا كبيرا من الدعاة والمشايخ من مختلف  الجاليات العربية والعجمية، يهتم بإعطاء الفتاوى الصحيحة المؤيدة بالأدلة النقلية والعقلية ويسعى لجمع الكلمة ووحدة الصف ويحارب الأفكار المتطرفة الهدامة والأهواء المردية .اهـ
كما كان لفريق الإنشاد الديني التابع لجمعية المشاريع الخيرية الإسلامية القادم من سدني مشاركة كبيرة في إحياء هذا الإفطار الرمضاني بإنشاد القصائد الدينية المحركة للقلوب مما ترك في نفوس الحاضرين أثرا كبيرا من الغبطة والسرور .
الجمعية الهررية تشكر كل من ساهم وشارك  في إنجاح إفطارها وتخص بالذكر دار الفتوى الأسترالية وجمعية المشاريع الخيرية الإسلامية ، سائلة الله تعالى أن يتقبل من الجميع  الصيام والقيام  وأن يعيد علينا شهر رمضان باليمن والخير والبركات ، ءامين .

الشيخ عباس شاش عن
الجمعية الهررية

 

 

 

< Previous Post

الجمعية الهررية في ملبورن تحتفل بالاسراء والمعراج

Next Post >

إفطار الجالية الهررية في مالبورن – 2006

Darulfatwa

35 Brancourt Ave,
Bankstown NSW 2200

P: +612 9793 3330
F: +612 9793 3103
info@darulfatwa.org.au

Darulfatwa World Map