الرئيسية / أخبار ونشاطات / مقالات إعلامية / دار الفتوى تستنكر الهجمات الارهابية في محافظة المنيا بجنوب مصر

دار الفتوى تستنكر الهجمات الارهابية في محافظة المنيا بجنوب مصر

بسم الله الرحمن الرحيم

دار الفتوى تستنكر الهجمات الارهابية في محافظة المنيا بجنوب مصر.

ببالغ الصدمة تلقينا نبأ العملية الإرهابية التي استهدفت حافلة تقلّ أقباطا في محافظة المنيا جنوب جمهورية مصر العربية الشقيقة يوم الجمعة، وهي ليست سوى امتداد للعمليات الثلاثة السابقة التي استهدفت الكنيسة البطرسية في القاهرة ومارجرجس في طنطا والمرقسية في الاسكندرية.
وإننا إذ ندين بشدة هذه الأعمال البشعة الشنيعة نعتبر أن مثل هذه الأعمال الإجرامية التي تستهدف زعزعة الأمن وهز استقرار البلاد لا تصب في مصلحة أمتنا ولا تخدم قضايانا، وأن هذا المسلسل الاجرامي الذي يتستر بشعارات الدين الإسلامي والمتنقل من دولة إلى أخرى لا يمكن لأي مسلم في العالم إلا أن يدينه لأنه يتعارض مع مبادىء الإسلام، ونأمل أن تتوصل السلطات المصرية إلى الإرهابيين المجرمين حتى ينالوا جزاءهم وأن تقطع دابرهم .

إن دار الفتوى المجلس الإسلامي الأعلى في أستراليا تؤكد إدانتها واستنكارها التام للإرهاب البغيض ومرتكبيه ومساندتها لكل إجراء ضده، مجددة موقفها الرافض لهذه الأعمال ونبذها التطرف والعنف الممقوت بمختلف أشكاله وصوره، وتطالب المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤوليته وتكثيف جهوده لمحاربة هذه الظاهرة الخبيثة والعمل على استئصال هذا الدرن وهذه الأفكار السامة المتطرفة وأخذ الإجراءات السليمة والجذرية لفضح المتطرفين وكشف عقائدهم الفاسدة التي ينبذها علماء الإسلام وعامتهم، داعية فى الوقت نفسه إلى وجود تعاون ديني على مستوى دولي وإقليمي لهذا الغرض وتفعيل كافة الجهود المبذولة فى هذا الاتجاه على المستويين الإقليمي والدولي.
إن دار الفتوى المجلس الإسلامي الأعلى في أستراليا تعبر لحكومة وشعب مصر الشقيقة عن بالغ تعاطفها وتضامنها ولأسر وذوي الضحايا عن خالص العزاء والمواساة.

صادر عن الأمانة العامة لدار الفتوى
السبت 27-5-2017

شاهد أيضاً

الأول من شهر جمادى الأولى للعام 1438

الأول من شهر جمادى الأولى  1438 الحمد لله وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى …